بحوث مباشر:استمرار نمو قطاع التشييد بمصر وأفريقيا يدعم "أوراسكوم" و"السويدي"

القاهرة – مباشر: تصدرت مصر وأفريقيا من حيث عدد وقيمة المشروعات الإنشائية خلال 2018، وفقاً لتقرير ديلويت لاتجاهات الإنشاءات في أفريقيا (بي دي إف)، والذي يبحث في اتجاهات القطاع على مستوى القارة والمنطقة والدولة الواحدة.

وذكرت بحوث مباشر تداول، أن توقع استمرار الاتجاه الإيجابي في معدلات نمو قطاع البناء والتشييد في مصر وأفريقيا في السنوات المقبلة، يعزز فرص التوقعات الإيجابية لكل من شركتي أوراسكوم كونستراكشون بي إل سي ORAS وشركة السويدي إليكتريك SWDY.

وأضافت بحوث مباشر أن مبادرة الحزام والطريق لدولة الصين قد تكون إضافة قوية للنظرة الإيجابية الحالية لقطاع التشييد والبناء والمقاولات في مصر وإفريقيا خلال السنوات المقبلة بشرط أن تكون مشاركة الصين في نمو هذا القطاع في مصر وإفريقيا محصورة في التمويل والذي يمكن اعتباره صورة من صور الاستثمار الأجنبي المباشر دون أن تشارك الصين بالأيدي العاملة الصينية والتي قد تكون على حساب الأيدي العاملة للشركات الوطنية.

وقال تقرير ديلويت إن مصر شهدت في الإجمالي 46 مشروعاً، تمثل 9.5% من إجمالي المشروعات في أفريقيا خلال العام، بقيمة إجمالية 79.2 مليار دولار (17% من إجمالي قيمة المشروعات في القارة).

وبحسب المذكرة المشروعات المصرية ضمن أهم القوى الدافعة لنمو القطاع في شمال أفريقيا: مجمع التحرير للبتروكيماويات، أكبر مجمع للبتروكيماويات يقام في مصر على الإطلاق، ومحطة الضبعة النووية، أول محطة للطاقة النووية في مصر، هما اثنان من أبرز المشروعات المزمع إقامتها في شمال أفريقيا.

ووفقاً للتقرير، فإن كلا المشروعين يقودان النمو من حيث قيمة المشروعات، إذ من المنتظر أن يكون مشروع الضبعة هو الأكبر في المنطقة على الإطلاق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات الصلة

Compare

WhatsApp chat