رئيس بانثيون: إكسبو دبي2020 يضيف عامل جذب إيجابي لسوق العقار

دبي – مباشر: مؤسس ورئيس مجموعة بانثيون، ومقرها دبي، ولديها ذراع استثماري بقطاع التطوير العقاري، إن لاعبو السوق العقاري يتوقعون طلبًا إضافيًا وارتفاعاً في قيمة رأس المال، خلال وبعد معرض إكسبو 2020 المقبل، والذي من المتوقع أن يجذب 25 مليون زائر دولي.

وأوضح كالبيش كيناريوالا، في بيان اليوم السبت، أنه ستتاح لهؤلاء الزوار الفرصة للتفكير في إمكانية الانتقال والإقامة في الإمارات، وخاصة في دبي، حيث نشهد تزايداً في أعداد المهنيين والخبراء الذين أخذوا يقيمون في الإمارة وذلك لدعم الأعمال التحضيرية للمعرض.

ووفقًا لتقرير “إرنست ويونغ”، من المتوقع أن تسهم فترة تأثير معرض إكسبو 2020، والمقدرة بأن تمتد من 2021 إلى عام 2031، بمبلغ 62.2 مليار درهم في إجمالي القيمة المضافة إلى اقتصاد دولة الإمارات.

ويُقدّر تقرير “إرنست ويونغ” أنه من ضمن إجمالي مساهمة معرض إكسبو 2020، في القيمة المضافة بمبلغ 122,6 مليار درهم إماراتي في الفترة من 2013 إلى 2031، يمكن أن يعزى مبلغ ضخم يقدر بحوالي 27 مليار درهم إماراتي إلى مساهمة قطاع الإنشاءات وحده.

ويشير التقرير إلى أنه ستكون لمعرض دبي إكسبو 2020 إمكانية توفير آلاف فرص العمل وتحفيز الاستثمارات، لا سيما في قطاع العقارات.

وسيحفز التركيز الحالي لمطوري العقارات على تقديم عروض تنافسية، من خلال خطط الدفع السهلة، المزيد من الناس على الاستثمار في منازلهم الخاصة، ما يسهم في أن يصبح السوق العقاري المحلي، واحداً من أكثر القطاعات العقارية تنافسية، والذي تتشكل فيه قيمة طويلة الأجل لمشتريي ومستثمري العقارات.

وتابع كيناريوالا، وهو اسم معروف في قطاع العقارات الفاخرة بأسعار معقولة بسوق العقارات في دبي منذ عام 2016: “ستساعد الشروط الميسرة لشراء العقارات والتسهيلات التي يقدمها المطورون في جذب سكان جدد إلى الدولة خلال الفترة المقبلة”.

وقال: “بالإضافة إلى السكان المقيمين والمستثمرين الدوليين الذين يدركون بالفعل الإمكانيات التي توفرها المدينة، فمن المتوقع أن يستثمر المقيمون الجدد في سوق العقارات بالدولة”.

وأضاف كيناريوالا، “إن حملة تسويقية هائلة، واسعة النطاق، للترويج لمعرض اكسبو، من المرجح أن تستفيد منها الإمارة لعدة سنوات”.

وتابع: “ستكون صورة دبي في أذهان سكان العالم لفترة طويلة، وسيكون لذلك بالتأكيد تأثير بعيد المدى على أفكار الناس المتعلقة بالانتقال إلى دبي والاستقرار فيها، وجذب سكان جدد إلى المدينة، مما يعطي السوق في نهاية الأمر بعض الاستقرار الذي هو في أمسّ الحاجة إليه”.

ترشيحات

اقتصادية دبي: 74.5% زيادة بعدد الرخص التجارية خلال 9 أشهر

تباين أداء البورصات العربية خلال أكتوبر.. ومصر الرابح الأكبر

الصناعة: الطاقة النظيفة توفر نصف استهلاك الإمارات بحلول 2050

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات الصلة

Compare

WhatsApp chat