طلب قوي على العقارات الفاخرة بدبي

أكد الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية لدى شركة “نخيل” المملوكة لحكومة دبي، قوة الطلب على فئة العقارات الفاخرة في دبي.

وأشار عقيل كاظم، في مقابلة مع تلفزيون بلومبيرج: إلى أن المعروض من العقارات في دبي زوّد المستثمرين بمجموعة متنوعة من الخيارات تعكس الثراء والفخامة، والوحدات التي تلائم أصحاب الميزانيات المحدودة.

وقال إن حجم المخزون المتاح من العقارات الفاخرة بدبي انخفض خلال العام الماضي، لافتاً إلى أنه في المقابل ارتفع مخزون الوحدات ذات الأسعار المنخفضة، وأدى هذا الوضع إلى ارتفاع ملحوظ في الطلب على العقارات الفاخرة.

وأوضح أن العقارات الفاخرة في دبي خضعت لعملية تعديل في سياسة تسعيرها على مدى العام الماضي.

ولفت إلى أن هذا التعديل يعد أمراً مفيداً؛ كونه جعل هذه العقارات متاحة لفئة جديدة من المستثمرين لم تكن لديهم القدرة على شرائها قبل ذلك

وعقارات دبي أصبحت بوصلة لمستثمري العالم مع توفيرها أعلى عائد عالمي وسط وجود بيئة تشريعية جيدة ومحفزات تاريخية للوافدين والزائرين للإمارة.

ويصل متوسط العائد الاستثماري للعقارات في دبي إلى نحو 8 بالمائة مقارنة مع العائد في العقارات المماثلة عالمياً بلندن وهونج كونج التي يصل عائدها إلى نحو 2 أو 3 بالمائة.

وتعد شركة “نخيل” واحدة من أبرز شركات التطوير العقاري في العالم، ولاعباً أساسياً في تحقيق رؤية دبي للقرن الحادي والعشرين، التي تهدف إلى جعلها الوجهة العالمية للعيش والتجارة والسياحة.

وتغطي مشاريعها مساحة أكثر من 15 ألف هكتار، وتوفر السكن لأكثر من 270 ألف شخص، كما يوجد لديها نحو 25 ألف وحدة سكنية قيد الإنشاء أو التطوير.

وتضم محفظة مشاريع شركة “نخيل” الرئيسية: نخلة جميرا، جزر العالم، جزر ديرة، جزر جميرا، قرية جميرا، جميرا بارك، مرتفعات جميرا (جميرا هايتس)، الحدائق (ذا جاردنز)، ديسكفري جاردنز، الفرجان، قرية ورسان، مدينة التنين، المدينة العالمية (إنترناشيونال سيتي)، جبل علي جاردنز، ومجمع فلل ند الشبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات الصلة

Compare

WhatsApp chat